الصحة تحذر من خطورة الموقف الوبائي خلال أيام عيد الأضحى

أخبار العراق | 231 | 11:04 ص

الصحة تحذر من خطورة الموقف الوبائي خلال أيام عيد الأضحى

بغداد تايمز

أعلنت وزارة الصحة والبيئة، اليوم الاثنين، عن عدم وجود حظر شامل خلال أيام عيد الأضحى، ولكنها نبهت من خطورة الموقف الوبائي لتزايد أعداد الإصابات.

وأفاد مدير الصحة العامة في الوزارة رياض عبد الامير بتصريح صحفي، تابعته “بغداد تايمز”. أن “الوزارة لم ترفع لغاية الآن أية توصيات الى اللجنة العليا للصحة والسلامة”. مبيناً أنه “لا يوجد حظر شامل خلال ايام عيد الأضحى”.

 

وتابع، أن “هناك صعوبة في تطبيق الحظر، لكونه لم يؤثر بشكل كبير في معدل الإصابات”.

 

وأكد عبد الأمير على ضرورة “الالتزام بالاجراءات الوقائية كارتداء الكمامة والتباعد”. مبيناً أنه “إذا كان هناك التزام بالاجراءات الوقائية، فمن الممكن مزاولة جميع النشاطات”.

 

وبدورها، قالت عضو الفريق الطبي الإعلامي لوزارة الصحة الدكتورة ربى فلاح حسن في تصريح للصحيفة الرسمية، تابعه لوكالة “بغداد تايمز”. إن “التصاعد الكبير في عدد المصابين بوباء كورونا في البلد يشكل طفرة مرعبة، إذ لم نصل الى ارقام كهذه منذ بداية الجائحة”.

 

وأوضحت، أن “تفاوت أعداد الإصابات يومياً يعكس عدم الالتزام بالاجراءات الوقائية من قبل المواطنين والتهاون في أخذ اللقاح. وبالتالي تتأثر القدرة الاستيعابية للمؤسسات الصحية”.

 

وبينت أن “الملاكات الطبية نظمت حملات للقيام باجراءات التوعية والتثقيف. وضرورة أخذ اللقاحات للوصول إلى المناعة الاجتماعية”.

 

وأشارت حسن، إلى “أسفها لعدم وجود تعاون مع الملاكات الصحية بتطبيق التعليمات الوقائية. ووصول المئات من الحالات الحرجة يوميا الى المستشفيات، وفي حال استمر ذلك قد نواجه كارثة وبائية خطيرة”.

 

وأكدت“عدم وجود فائدة باجراءات فرض الحظر الشامل أو الجزئي لأن المواطن لم يلتزم بالوقاية. وجميع القرارات الصادرة من لجنة الصحة والسلامة هدفها صحة الفرد وسلامة المجتمع بشكل عام، ومنع انتشار العدوى بين المواطنين”.

 

وبينت، أنه “تشهد المرحلة المقبلة خطورة كبيرة على المواطن لوجود سلالات جديدة متحورة. قد تكون اكثر شراسة وأخطر وتتميز بسرعة الانتشار وتصيب الشباب وأغلب الفئات العمرية بسبب عدم أخذ اللقاح”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021

التعليقات