بيان للهلال الاحمر العراقي

أخبار العراق | 180 | 12:24 م


بغداد تايمز

وذكرت الجمعية في بيان أن “مدينة الناصرية امست على حريق مروع نشب في مركز النقاء في مستشفى الحسين المخصص لعزل المصابين بكوفيد (19) اودى بحياة (62) من المرضى الراقدين وما زالت جثث (22) منها مجهولة بسبب تفحمها”.

 

واضافت، ان “الحريق تسبب بجرح اكثر من (100) شخص من المرضى والمرافقين والكوادر الطبية العاملة في المركز”.
واشارت الى انه “فور وقوع الحادث هرع المتطوعون في الهلال الاحمر العراقي الى نقل الجرحى بسيارات الاسعاف وتمكنوا من اخلاء عددا منهم ومعالجة اكثر من (20) مصابا ميدانيا”.
وقال مدير فرع الهلال الاحمر العراقي في ذي قار عامر حميد وفق البيان، ان “فرق المتطوعين سارعت الى نقل الجرحى في سيارات الاسعاف التابعة للهلال الاحمر بوقت سريع من نشوب الحريق، وتمكن المتطوعون من علاج عدد من الحالات ميدانيا قبل نقلهم لتلقي العلاج في المستشفيات الاخرى”.

كما نقلت الجمعية اكثر من (21) من جثامين الضحايا المتفحمة على اسرة المستشفى، بحسب البيان.
وتابع البيان، “يصف العاملون في الميدان اثار الدمار الذي سببه الحريق بالكارثي اذ ادى انهيار سقف المبنى الى دفن الضحايا تحت الانقاض، ويتوقع المتطوعون وجود (10) من جثامين الضحايا ما زالت تحت الانقاض “.

وقال نور الدين احمد المنسق الصحي في الهلال الاحمر العراقي ان “فرق الجمعية تسعى جاهدة الان من اجل انتشال جثث الضحايا من تحت الانقاض ، فيما تواجه صعوبات كبيرة في عملية البحث لانهيار المبنى بالكامل”.

وختم بالقول، “نتيجة لنقل المرضى الراقدين في مستشفى الحسين الى مستشفيات المدينة الاخرى تزايدات الاحتياجات للاجهزة والمستلزمات الطبية لاسعاف المصابين وعلاج المرضى وفرت الجمعية معدات ومستلزمات طيبة لمستشفى الحبوبي الذي اكتظ بالمراجعين من المصابين بكوفيد 19 والجرحى”.

واشار مدير فرع ذي قار للهلال الاحمر الى، ان “الجمعية وفرت بعض المسلتزمات الطبية الضرورية لمستشفى الحبوبي منها اجهزة اعطاء اوكسجين واجهزة قياس السكر ومحارير طبية بغية اسناد المستشفى في عملية تقديم الخدمات الصحية للمراجعين والحرجى”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021

التعليقات