وانتقل سيرجيو أغويرو إلى صفوف برشلونة، خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية، عقب نهاية عقده مع نادي مانشستر سيتي الإنجليزي.

وقال أغويرو، خلال حواره مع صحيفة إسبانية: “لنكن صادقين، من هو اللاعب الذي لا يريد اللعب في برشلونة؟ أود أن أخبرك أن معظم لاعبي كرة القدم يرغبون في ارتداء هذا القميص (قميص برشلونة)، حتى لو كان الفريق جيدا أو سيئا”.

وتابع: “وصلت لبرشلونة مع توقع اللعب بجانب ميسي، وتكوين فريق جيد، وهو ما كان يحاول النادي فعله، وحين اتصلوا بي قلت لنفسي لا يهمني ما سيدفعونه لي، أنا أتحسن جيدا وسأساعد الفريق بقدر ما أستطيع”.

وبسؤاله عن سبب عدم تتويجه بجائزة أفضل لاعب في العالم، أجاب سيرجيو أغويرو: “كنت أفكر كثيرا في الشيء المفقود، وفي يوم من الأيام سألت ميسي وأخبرني أنه من أجل الفوز بالكرة الذهبية يجب التتويج بدوري الأبطال، وهو محق”.

وأضاف: “لعبت مواسم رائعة وسجلت العديد من الأهداف وحصدت الكثير من الألقاب، لكن لم يكن من بينها دوري أبطال أوروبا”.

وعن رحيل ميسي، علق أغويرو، قائلا: “لقد كانت لحظة صادمة وسيئة للغاية، ولم أصدق ذلك، وحين ذهبت إلى منزله يوم السبت، لم يكن في حالة جيدة، حاولت أجعله ينسى ما حدث، وقمت بإلهائه بالحديث عن فريقي في البلايستيشن وأشياءأخرى نفعلها.