وزيرة الهجرة تشارك الذكرى الحادية عشر لاستهداف كنيسة النجاة

أخبار العراق | 228 | 11:05 ص

وزيرة الهجرة تشارك الذكرى الحادية عشر لاستهداف كنيسة النجاة

 

بغداد تايمز

شاركت وزيرة الهجرة والمهجرين السيدة إيڤان فائق جابرو بقداسة كنيسة النجاة بمناسبة الذكرى الحادية عشر الآليمة لاستهداف الأبرياء في كنيسة النجاة

واستذكرت السيدة جابرو بحضور راعي الابرشية المطران  مار افرام يوسف عبا الجزيل الاحترام، بالقداس الإلهي، وعاونه صاحبي السيادة المطران مار يوحنا بطرس موشي الجزيل الاحترام، رئيس أساقفة الموصل سابقاً، إضافة إلى المطران  مار اثناسيوس فراس دردر الجزيل الاحترام، النائب البطريركي على البصرة والخليج العربي، في كاتدرائية سيدة النجاة للسريان الكاثوليك وسط العاصمة بغداد، الذكرى السنوية الحادية عشر لمذبحة شهداء سيدة النجاة.

وقدمت السيدة الوزيرة، في الذكرى الإليمة التي أرادت منها قوى الشر والارهاب احداث شرخا مجتمعيا التعازي لذوي الشهداء

واشارت الى ان ” هذه الفاجعة الغرض منها تهديد وجود مكونا أصيلا في الجسد العراقي، والتي تحولت بدمائهم التي اختلطت مع دماء القوات الأمنية، إلى رابطا ومعززا لنسيج المجتمعي والسلم الأهلي،

وأكدت أن، هذه الذكرى ستبقى شاهدا على الارهاب الدموي الذي مورس ضد العراقيين جمعا دون تمييز، والتي انتصرت لهم دماء الشهداء في اعادة الاستقرار وتعزيز الروابط، ما يستدعي إحيائها في كل عام كذكرى نصر لا انهزام.

وشاركَ في القداس الإلهي سعادة السفير البابوي المطران متيا ليسكوفار الجزيل الاحترام، وحضرة رؤوساء الطوائف المسيحية في العراق المحترمين، فضلا عن حضرة الآباء الكهنة المحترمين والاخوات الراهبات المحترمات، والأبناء المؤمنين الأحباء في ابرشية بغداد.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021

التعليقات