الرئيس الجزائري يجري محادثات مع نظيره الإيطالي

الشرق الأوسط | 261 | 4:17 م

الرئيس الجزائري يجري محادثات مع نظيره الإيطالي

بغداد تايمز-
أجرى الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون ،اليوم السبت،  محادثات على انفراد مع نظيره الإيطالي سيرجيو ماتاريلا الذي وصل إلى الجزائر في زيارة تدوم يومين.

وكانت الرئاسة الجزائرية أعلنت أمس الجمعة في بيان أن “رئيس الجمهورية الإيطالية، سيرجيو ماتاريلا، سيشرع في زيارة دولة، إلى الجزائر، يومي 6 و7 نوفمبر الجاري، مرفوقا، بوفد هام”.

وأوضح البيان، إن “هذه الزيارة تندرج في إطار تمتين الشراكة وتعزيز علاقات التعاون الوثيقة بين البلدين الصديقين، بالإضافة إلى فتح آفاق جديدة، بما يعود بالمنفعة على الشعبين”.

وكانت الجزائر وإيطاليا قد وقعتا في ديسمبر 2020 على مذكرة تفاهم حول الحوار الاستراتيجي الخاص بالعلاقات الثنائية والمسائل السياسية والأمن الشامل.

وسمحت هذه المذكرة بتعزيز الحوار الثنائي والتعاون الرامي إلى تطوير الشراكة بين الطرفين.

وتعتبر زيارة ماتاريلا إلى الجزائر هي الأولى منذ تنصيب الرئيس الجديد عبد المجيد تبون في ديسمبر 2019، وتأتي بعد 18 عاما من زيارة كارلو أزيليو تشامبي آخر رئيس إيطالي يزور الجزائر.

ويشمل برنامج الزيارة لقاءات ماتاريلا مع رئيس مجلس الأمة صلاح قوجيل ورئيس المجلس الشعبي الوطني (مجلس النواب) إبراهيم بوغالي.

كما يلتقي ماتاريلا، اليوم السبت، بالجالية الإيطالية في الجزائر بمقر سفارة بلاده، وينتقل بعدها إلى مقر قصر الشعب أين سيتم تناول وجبة عشاء على شرفه.

أما اليوم الثاني من زيارة رئيس الجمهورية الإيطالي، فيتضمن تدشين حديقة عمومية باسم صديق الجزائر والرئيس التنفيذي السابق لشركة المحروقات “إيني”، إنريكو ماتي، ويجري بعدها زيارة على قصر رياس البحر المعروف باسم حصن 23.

وينتقل الرئيس الإيطالي بعدها إلى ولاية عنابة، وسيزور كنيسة القديس أوغستين “سانت أغوستينو”، إضافة إلى متحف المدينة.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021



التعليقات