صالح: المنطقة تشهد مرحلة انتقالية حاسمة والعراق الآمن والمستقر عنصر التوازن فيها

اخبار العراق السياسية | 255 | 3:15 م

صالح: المنطقة تشهد مرحلة انتقالية حاسمة والعراق الآمن والمستقر عنصر التوازن فيها

بغداد تايمز

قال رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح خلال مشاركته في منتدى السلام والأمن في الشرق الأوسط، المنعقد في دهوك، إن الفترة المقبلة في العراق هي مرحلة استحقاقات كبيرة تتطلب الخوض في مشاكلها الكبيرة تتجسد في تثبيت دعائم الحكم الرشيد، مشيراً إلى أهمية حسم نتائج الانتخابات بشكل قانوني ودستوري، وتخرج بتشكيل حكومة تُلبي حقوق العراقيين.

 

وأضاف سيادته أن المشاكل العالقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان يجب أن تُحسم عبر حوار حقيقي في بغداد، لنتجاوز المشاكل السنوية التي تحدث بشأن الموازنة والقضايا الأخرى.

 

وأشار السيد الرئيس إلى أن الشرق الأوسط يعيش مرحلة انتقالية وحاسمة، وبيضةُ قبان هذه المرحلة وعنصر توازنها هو العراق، وما سيحدث فيه سيكوّن تبعات كبيرة على كل المنطقة، لافتاً إلى أن العراق يُمثل نقطة تلاقي العربي والكردي والشيعة والسنة وباقي الطوائف، ونقطة تواصل إقليمية بين الكتل البشرية من العرب والفرس والترك.

 

وأضاف الرئيس برهم صالح أن العراق حقق انفتاحاً مهماً على دول الجوار والمنطقة، واجتمعت في بغداد دول المنطقة المختلفة مع بعضها، ولكنها اتفقت اليوم على أن العراق المستقر يخدم مصالح الجميع. كما نوّه الرئيس إلى أن العراق الآمن والمستقر وبموقعه الجغرافي وإمكانياته يمثل عامل ترابط اقتصادياً بين كل دول المنطقة التي تتشارك مشاكل اقتصادية وأبرزها الاعداد المتزايدة من الشباب العاطل عن العمل.

 

ولفت سيادته إلى أن أمام المنطقة تحديات مشتركة تتمثل في مكافحة العنف والإرهاب والتحدي الاقتصادي، مضيفاً أن المنطقة بحاجة إلى بنى تحتية من طرق وسكك حديد وممّا من شأنه ربط الاقتصادات مع بعضها البعض، لتوفير فرص العمل للأعداد المتزايدة من الشباب.

 

ونوّه السيد الرئيس الى أن المنطقة تتقاسم خطر التغير المناخي والمشاكل البيئية من التصحر وشح المياه، ولا يمكن التعامل معها الا عبر تعاون إقليمي لتحويل اقتصاداتنا إلى الاقتصاد الأخضر.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021

التعليقات