عضو بتحالف الفتح: الاعتراف بهذه الانتخابات المزورة تعني نهاية الديمقراطية بالعراق

اخبار العراق السياسية | 252 | 5:56 م

عضو بتحالف الفتح: الاعتراف بهذه الانتخابات المزورة تعني نهاية الديمقراطية بالعراق

بغداد تايمز

اكد عضو تحالف الفتح حسن سالم، السبت، ان الاعتراف بهذه الانتخابات المزورة تعني نهاية الديمقراطية في العراق.
وقال سالم في تغريدة عبر تويتر ان الفائز المزور حقق مبتغاه لكن التاريخ والاجيال ستذكره بانه مزور.

وكان عضو ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود، قد اشار في وقت سابق اليوم، ان “الشكوك التي كانت تعتري العملية الانتخابية أصبحت امرا واقعا في الوقت الحالي.
وبين الصيهود لـ/موازين نيوز/، ان “الاطار التنسيقي عندما كان يصر على العد والفرز اليدوي العام، كان يمتلك المبررات الحقيقية التي تؤكد ان العملية الانتخابية شابها التزوير”.
وشدد الصيهود، لقد “آن الأوان لإعادة الحق الى أصحابه وللقوى الرافضة التي هي ليست خاسرة انما هي قوى مطالبة بالحقوق، وبالنتيجة إعادة الحقوق له مدلولات كثيرة أولها على الأقل إعادة الثقة بالعملية الانتخابية والسياسية لانها فقدت نتيجة للتزوير”.
وتابع ان “نتائج الانتخابات عندما ظهرت بهذه الطريقة أحدثت فتنة بين الكتل السياسية، وهذه الفتنة لا تتحقق بسببها الأهداف التي أجريت الانتخابات المبكرة من اجلها”، مبينا ان كان الهدف اصلاح العملية السياسية وتغييرها وهذه النتائج فبهذه الطريقة لا يمكن من خلالها الإصلاح وانها لا ترتقي الى طموحات المواطن العراقي”


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021

التعليقات